‫الرئيسية‬ ايه الجديد؟ الجولة الثانية من انتخابات بلدية إسطنبول بين بن علي يلدريم و أكرم إمام أوغلو
ايه الجديد؟ - تقارير - سياسة - يونيو 23, 2019

الجولة الثانية من انتخابات بلدية إسطنبول بين بن علي يلدريم و أكرم إمام أوغلو

نتابع بإهتمام الجولة الثانية من انتخابات بلدية إسطنبول “بن علي يلدريم” و “أكرم إمام أوغلو” بعد إعلان اللجنة العليا للانتخابات عن إعادة انتخابهما.

حملة أكرم إمام أوغلو صار شعارها her şey çok güzel olacak كل شيء سيكون جميلاً،عبارة عامة وواسعة جداً، تعطي وعداً عاماً.

بينما حملة بن علي يلدريم صار شعارهاyine biz yaparız نحن نفعلها مجدداً، يتضمن وعداً باستمرار العطاء، لا يعني سوى تزكية المرشحين.

حملة أكرم إمام أوغلو تتفوق على حملة بن علي يلدريم، الكل صار يحفظ اسمه، جميع الأغنيات الانتخابية تغني اسمه، باختصار لم يبق شخص في إسطنبول لم يعرف اسمه، بينما حملة بن علي يلدريم مشوشة ما زالت صور أردوغان تزاحم صور بن علي،و كأن حزب العدالة استند إلى شعبية أردوغان كثيراً.

بخصوص وعود كلا الناخبين، كانت الأفضلية لإمام أوغلو، لأنها محددة و مفصلة، تكلم فيها عن

  • شبكة المواصلات العامة
  • الوظائف
  • المنح الدراسية
  • مختلف الخدمات التي تهم الشارع التركي

بينما كانت حملة بن علي يلدريم مفتقرة للتفصيل، مستندة إلى الإنجازات السابقة.

أداء الحلفاء يصب لصالح حملة إمام أوغلو. حزب iyi المتحالف مع حزب الشعب CHP يسوق لإمام أوغلو كأنه مرشحهم، بينما أداء حزب الحركة القومية MHP خجول في التسويق لبن علي مع حزب العدالة في فوزه ببلديات داخل اسطنبول بينما حزب iyi لم يفز ببلدية أي مدينة في تركيا بالرغم من كون حزب الحركة القومية استفاد من تحالفه.

كفتا الميزان متقاربتان، لكل من المرشحين نقاط قوة في الحملة بخلاف الحملة السابقة التي تفوق فيها إمام أوغلو على بن علي بشكل واضح

‫شاهد أيضًا‬

السعودية: الحوثيون يتبنون الهجوم على أرامكو بـ10 طائرات درون

85 نقلاً عن BBC أعلنت جماعة الحوثي اليمنية المدعومة من إيران، صباح 14 أيلول/سبتمبر، أنها ا…